تجاوزات مركز تحاقن الدم بطنجة في تصاعد مستمر

تجاوزات مركز تحاقن الدم بطنجة

تجاوزات مركز تحاقن الدم بطنجة و اختلالاته تتجه في منحى تصاعدي ضدا على متتطلبات

الشعب ،يتجلى لك في عدم احترام إدارة المركز لدورها المنوط بها حسب القانون المنظم

لمراكز تحاقن الدم بالمملكة , ما يطرح أكثر تساؤل .

وهذا الموضوع تطرقت له عدة مواقع إخباريية من بينها الجرائد المحلية ,الوطنية مثل

جريدة هسبريس  التي نقلنا منها مقتطف من تعليق أحد المواطنين حيث كتب,

بصفتي متبرعا منتظما في مركز تحاقن الدم بمدينة طنجة (-B) أشهد الله على أنه يظم

أناسا لطفاء ولكن نقص الأطر الذي سببه مندوببة الصحة هو من يخل بالمنظومة التعاونية

بين المواطن والمركز لسير العادي والسلس لهذه العملية *الصدقة الجارية*
وقد سبق وأن تصادمنا مع هذا الطبيب المحترم في السنة الماضية وسببنا مشكلة

علمنا فيما بعد أن أطرافها تدار خلف المكاتب وأقصد المندوبية حيث رفض الطبيب

المحترم أن يكمل عشرون متبرعا بعد تبرع سبعون بسبب الإرهاق وأقفل المكتب

وغادر ولكوننا انتظرنا زهاء الساعتين ونيف استشطنا غضبا وقررنا رفع الشكاية

للمواطينين فاتصل بعضنا بإذاعة طنجة الجهوية وذهبت شخصيا لمقابلة مندوب

الصحة في الإقليم وبعد المقابلة علمت أن الخصاص في العامل البشري وتأخر

توزيع العطل هو من يسبب العرقلة في نشاط هذا المركز……
تحياتي للموظفين والأطر الرائعة وخصوصا با عبد السلام “لكنتحدى شي حد يدق

ليه شوكة ويحس بيها”.

انتهى التعليق 

هذا من جهة ومن جهة أخرى نسرد هنا من خلال موقع تمسمان نت

www.temsaman.net

 وعبر هذا الفيديو معاناة مواطنة قصدت  هذا المركز فتقت كلمات مهينة

وغير مسؤولة 

فإلى متى تستمر هذه التجاوزات ؟

وأين صناع القرار  والمنتخبون ؟

وإلى متى يبقى إهمال صوت الشعب؟

إليكم الفيديو 

Please follow and like us:

Author: Temsaman

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.